رقم الدفاع المدنى 998

الإطفاء


مقدمــــة:
 الحمد لله وحدة والصلاة والسلام على من لا نبي بعده الذي قال في مار رواه ابن عمر "لا تتركوا النار في بيوتكم حين تناموا "متفق عليه   وبعد،،،

 لقد عرف الإنسان منذو زمن بعيد النار واستخدمها بشكلها البدائي في حياته اليومية دون أن يعرف أنها سوف تكون يوماً من الأيام  سبباً لهلاكه وبالتالي فتعتبر الحرائق من أقدم المشاكل التي واجهت الإنسان . والتي نالت اهتمام العلماء بالدراسة والبحث . والإنسان بطبعه يحرص على سلامة روحه وممتلكاته التي تعتبر من أغلى ما يملك  .
 
لذا فإن الرقي والتطور في كثير من أمور الحياة أدى إلى تعامل واستخدام الإنسان الكثير من الأدوات والصناعات الجديدة والمواد القابلة للاشتعال . كل هذه المواد وغيرها أدت بالإنسان إلى تزايد مشاكله مع الحرائق والوصول إلى نهاية مؤسفة  و يضاف إلى ذلك اتساع نطاق النشاط العمراني وارتفاع حجم الكثافة السكانية وتطور وسائل النقل وزيادة المنشأة الصناعية التي دفع بالإنسان إلى إقامة المباني المتعددة الأدوار وجلب كثير من التقنيات لاستيعاب تلك الزيادة . وكلما أرتقي الإنسان كلما زادت الكوارث الناتجة عنه فهذه الحروب شردت الكثير ومات الكثير من الخوف و الجوع من هنا برزت مطالب الإنسان لإقامة جهاز يتولى مثل هذه المهام فبدأت الجمعيات التعاونية والحكومات في تكوين هذا الجهاز ليتولى تنفيذ تلك المهام وتنظيمها والسعي إلى الحصول على اكبر قدر ممكن من الطاقة البشرية والمادية حتى يصل إلى الهدف الذي من أجلة وجد هذا الجهاز وتعتبر لجنة الأمن إحدى أول منظمات مكافحة الحرائق الموجودة في التاريخ والتي وجدت بواسطة الإمبراطورية الرومانية    .
 
وفي المملكة العربية السعودية تأسس أول دفاع مدني في المملكة العربية السعودية في مدينة مكة المكرمة في عام 1346هـ وكان عبارة عن وحدة حيث صدر أمر سام بتاريخ 1/1/1346هـ يقضي بإحداث فرقة إطفاء ضمن جهاز البلدية.

     ( أعلى الصفحة )


 
الاشتعال الذاتي:

 هو ارتفاع درجة حرارة المادة داخلياً دون وجود مصدر حراري خارجي حتى تصل درجة حرارة المادة إلى درجة اشتعالها .
 
حيث يحدث الاشتعال الذاتي لبعض المواد ذات القابلية الشديدة للتأكسد وأثناء هذه العملية تنطلق كميات كبيرة من الحرارة وبتراكم هذه الحرارة يزداد التأكسد ويحدث الاشتعال دون وجود مصدر اشتعال خارجي.

 ومن أمثلته مايلي : -


 -1 التحليل الكيميائي: -
أحيانا يكون طول مدة التخزين للمادة ذو تأثير سلبي على المادة حيث يحدث تحلل لعناصرها مما يسبب الاشتعال الذاتي.
فمثلاً: مادة النيتروسليلوز التي تدخل في صناعة البويات تحتاج إلى درجة رطوبة معينة لحفظها إلا أنه بطول مدة التخزين تتغير درجة الرطوبة ( تقل ) مما يساعد على تحلل المادة وبالتالي ارتفاع درجة حرارتها إلى درجة الاشتعال 

 -2 التفاعل الكيميائي نتيجة اتصال مادة بأخرى :
أحياناً نجد أنه عند تفاعل بعض المواد مع بعضها يحدث اشتعال دون وجود مصدر الاشتعال خارجي حيث أنه عند اتحاد تلك المواد مع بعضها تنطلق منها حرارة تؤدي إلى الاشتعال .
فمثلاً : عند اتصال الصوديوم أو الكالسيوم بالماء ترتفع درجة الحرارة ويتحلل الماء إلى الأكسجين المساعد على الاحتراق والهيدروجين الذي يشتعل حيث يكون لون الاحتراق أصفر في حالة الصوديوم وبنفسجي مع الكالسيوم . كذلك إضافة النفط على الفسفور الأبيض يحدث الاشتعال الشديد وهذه طريقة تصنيع بعض القنابل.


 -3 خاصية امتصاص الأكسجين :
بعض المواد ذات التكوين المسامي كالفحم لها القدرة على امتصاص الأكسجين خلال مسامها ويصاحب هذه العملية ارتفاع في درجة الحرارة والتي بدورها تؤدي إلى الاشتعال الذاتي ، وتعتمد هذه العملية على وفرة كمية الأكسجين الموجود بالمكان ونعومة قطع الفحم مما يساعد على امتصاص الأكسجين الموجود بالهواء الجوي وبالتالي سرعة ارتفاع درجة الحرارة .


 -4 تكاثر ونمو البكتريا :
تتكاثر البكتيريا نتيجة زيادة نسبة الرطوبة في المادة العضوية مثل الشعير والقش ونشارة الخشب أو في وجود بلولة متوسطة داخل هذه المواد وينتج عن هذا التكاثر ارتفاع تدريجي في درجة الحرارة المختزنة حتى تصل إلى درجة الاشتعال وهذه العملية قد تأخذ وقتاً طويلاً نسبياً قد يصل إلى أسابيع علماً بأن زيادة درجة الحرارة تؤدي إلى زيادة الأكسدة .
فمثلاً : نسبة الرطوبة في تخزين الشعير يجب أن لا تزيد عن 12% في البلاد الحارة و إلا أصبحت البيئة قابلة للتكاثر البكتيري . وكذلك يجب إلا تزيد هذه النسبة عن 15% في البلاد الباردة .


 -5 خاصية التأكسد البطيء :
ذكرنا سابقاً أنواع التأكسد الثلاثة ومنها التأكسد البطيء حيث نجد أن بعض المواد العضوية كالقطن الملوث بزيوت نباتية أو حيوانية عند جفافها من الزيوت تكتسب خاصية الشراهة للاتحاد بالأكسجين مما يؤدي إلى انطلاق الحرارة الكافية لحدوث الاشتعال الذاتي . كذلك قطع القماش التي تستعمل في مسح الزيوت المتساقطة وكذلك مسح اليدين من اثر الزيوت يمكن أن تسبب اشتعال ذاتي إذا تركت مهملة فترة من الزمن . كذلك الزيوت النباتية مثل زيت بذر الكتان وزيت الصويا ومن أهم هذه الزيوت القابلة للاشتعال الذاتي في حالة استخدامها هي تلك التي تدخل في المواد المستعملة في تصنيع الأخشاب مثل زيوت الورنيش والتلميع . كما أن اشتعال الزيوت النباتية ذاتيا تحتاج إلى حوالي ( 4- 6 ) ساعات بعد طلائها . وتكمن خطورتها إذا سقطت على نشارة الخشب الموجودة على أرضية ورش النجارة حيث يمكن حدوث حريق داخل الورشة بعد غلقها ليلاً .

   ( أعلى الصفحة )

المواد المطفئة:

إن الاختيار المناسب لمواد الإطفاء يساعد كثيراً في القضاء على الحريق وبسرعة كبيرة لذلك يوجد عدة مواد تستخدم في عمليات الإطفاء هي :
 -1
الماء   2- الرغاوي   3- ثاني أكسيد الكربون     4– البودرة        –5  المواد الهالجونية

أولاً: الماء 
هو أكثر مواد الإطفاء شيوعاً واستعمالاً في عمليات الإطفاء وذلك لسهولة الحصول عليه ولرخص ثمنه إضافة إلى فعاليته الكبيرة والمتنوعة في عمليات الإطفاء لذلك يستخدم رجال الإطفاء وكذلك الناس جميعاً الماء عادة لإخماد النار من مصادر شتى وبوسائل متعددة منذ زمن بعيد .
صفات الماء :
 
يتخذ الماء الحالة السائلة في درجات الحرارة العادية وهو سائل لاطعم له ولا لون ولا رائحة درجة غليانه ( 100 ) وله قدرة عالية لامتصاص الحرارة وبالتالي التبريد . يزداد حجم الماء عند تجمده وتنقص كثافته . جيد التوصيل للكهرباء لذلك ينصح بقطع التيار الكهربائي قبل عمليات الإطفاء . مذيب جيداً للمواد الأيونية . يدخل في التفاعلات الكيميائية حيث له أهمية قصوى في دورة الحياة كعملية البناء الضوئي . وكذلك الماء يحتوي على هواء ذائب فيه وهذه الأجزاء التي يشغلها الهواء الذائب هي ما تشغل بما يذيبه من سكر أو ملح مثلاً .
أنواعه : يوجد الماء في كل مكانويغمر جزء كبير من الأرض ( ثلاثة أرباعها تقريباً ) حيث يدخل في تكوين كل كائن حيث قال تعالى ( وجعلنا من الماء كل شيء حيا ) وأنواعه هي :     

    1- الماء النقي -2                الماء العذب                   3- الماء المالح .

خواص الماء الطبيعية: 

 -1 أفقية السطح -2           الشد السطحي                   3- خاصية الزوجة .

خواص الماء الكيميائية :
 
يمتاز الماء بعدة خواص كيميائية وهي :
 -1
الحرارة النوعية .                                               2- التجمد.
 -3
الغليان.                                                           -4 البحر ( التبخر (

تأثير الماء في عمليات الإطفاء
 -1 التبريد :
حيث يعمل الماء على تبريد المواد المشتعلة والعمل على امتصاص الحرارة وخفضها إلى درجة أقل من درجة اشتعالها .

 -2 الخنق :
يتم عندما تتحول المياه المستخدمة إلى بخار لتأثير الحرارة الناتجة من الاشتعال كما أن هذا البخار الكثيف يقلل من النسبة اللازمة من الأكسجين لاستمرار الاشتعال ( أي منع الأكسجين (

 -3 الاستحلاب :
هو أن جزئيات المياه ترتبط مع جزئيات السوائل الغير قابلة للذوبان مع الهواء مكونة مستحلب غير قابل للاشتعال . والمستحلب يتكون من رش لاصب كميات مناسبة من الماء على سطح السائل المشتعل الذي لايذوب فيه الماء رشاً بسرعة فائق تجعل قطرات الماء تتغلغل في المادة المشتعلة وتتخلل بين ثناياها حتى يغلف الماء كل قطرة من السائل المشتعل ويحيط بها . وفي حركة الماء السريعة المختلفة الاتجاهات عند نزوله من مصادره الرشاشة وفي ببخر بعضه ضمان لعدم تسربه كله راسياً للقاع . وعدم ترك سطح السائل مستمراً في الاشتعال مع أن بعض السوائل الكبيرة اللزوجة ( كالقار ) الزفت يكون اختراق الماء لها وهبوطه لقاعها بطيئاً نسبياً وبهذا المزج الشديد بين الماء وقطرات السائل المشتعلة يصبح تبريده أكثر تحقيقاً وسرعة تبريده أكثر تحقيقاً وترجيحاً علاوة على كمية الحرارة التي تمتصها قطرات الماء التي تسبح فوق سطح السائل المشتعل وتنتشر فوقه قبيل اختلاطها بها زيادة عما تمتصه من أجزاء السائل المرتفعة درجة حرارتها المهيأة للتشغيل لو استمرت زيادة درجة حرارتها فتبقى درجة هذه الأجزاء منخفضة عن درجة حرارة اشتعالها بمعادلة الحرارة التي تمتصها المياه الوافدة من هذه الأجزاء ثم تخفضها بنسبة تتفاوت تبعاً لكمية المياه المستعملة وطريقة استعمالها .

 -4 تخفيف التركيز :
حيث أن إضافة الماء إلى حرائق السوائل القابلة للامتزاج بالماء يؤدي إلى تخفيف المادة القابلة للاشتعال وبالتالي إلى تأخير أو انعدام الاشتعال .

ثانياً : الرغوة
هي فقاقيع غازية بطرق مختلفة من سوائل مائية يمكنها أن تطف وفوق سطح السوائل القابلة للاشتعال فتحجب الأكسجين مما يؤدي إلى إطفائها .
 
المادة الأساسية للرغوة : هي البروتين حيث يتم إنتاجه من الخضروات وبروتين الحيوانات مثل العظام والأظافر إضافة إلى بعض المواد الكيميائية .

أقسام الرغوة


 -1
الرغوة الكيميائية :
 
تنتج تفاعل كيميائي بين محلولين مفصولين عن بعضها إذ تتكون الرغوة حال امتزاج المحلولين . وهي مصنوعة  من مادة كبريتات الألمنيوم + بيكربونات الصوديوم . 
 -2 الرغوة الميكانيكية :
تنتج من تقليب محاليل الرغوة عند تخفيفها بالماء في مصدر هوائي وأقسام الرغوة الميكانيكية هي :

أ-  الرغوة البروتينية :
 التي تتكون من مواد بروتينية طبيعية قابلة للذوبان في الماء تضاف إليها عدة مواد أخرى تحميها من التجمد وحماية المضخات من الصدأ وتحفظ الرغوة من التلف وتجعلها في حالة سيولة جاهزة للاستعمال .

ب- الرغوة الفلوروبروتينية :
وهي عبارة عن رغوة بروتينية إضافة إلى نسبة ضئيلة من عنصر الفلور ( عنصر غازي خانق للتوتر السطحي ) تجعلها خفيفة الوزن حيث الرغوة الفلورو بروتينية فوق سطح السائل المشتعل وتعزل الهواء حيث تكون هذه الرغوة طبقة رقيقة تغطي سطح المشتعل فتمنع خروج الأبخرة القابلة للاشتعال من ذلك السائل .

ج – رغوة الماء الخفيف:
 تتكون من هيدروكربون فلوريني مذاباً في الماء بالإضافة إلى كيماويات أخرى مانعة للتجمد ويمتاز هذا النوع بانخفاض درجة لزوجته مما يجعله سريع الانسياب وهي ذات لون خفيف مابين الشفاف والأصفر .

د- الرغوة العالية الانتشار:
 
وتتكون أساسا من الماء العذب مذاباً فيه لملاح كبريتات النشادر وتتميز بفقاعات كبيرة الحجم يوجد بداخل الفقاعات هواء أو غاز خامل غير قابل للاشتعال كما يتكون جدارها من غلاف رقيق من المحلول المائي له خاصية الثبات .

هـ - الرغاوي المركزة المقاومة للكحوليات :
وهذه المواد مصنوعة من مواد فلوروبروتينية أو بروتينية طبيعية قابلة للذوبان في الماء وغير قابلة للذوبان في الكحول تحمي مكونات الفقاقيع من الذوبان إضافة إلى مواد أخرى رغوية مصنوعة من مواد اصطناعية تحتوي على مواد هلامية تحيط بالفقاقيع وتجعلها تشكل طبقة فوق سطح السائل المراد تطفئته .

خصائص الرغاوي :
 -1 قوة التماسك                      2-  قوة الالتصاق
 -3
حرية الانسياب                      4- خفة الوزن

ثالثاً : الغازات المخمدة :
    يعتبر ثاني اكسيد الكربون من مواد الإطفاء القديمة التي اثبتت وجودها في الماضي والحاضر وذلك لانخفاض ثمنه نسبياً .
مميزاته :
 -1 
له خاصية التنقل.                                                    2- موصل رديء للكهرباء.
 -3 
يمكن تخزينه كسائل لأغراض مكافحة الحريق .             4- لا يفسد بطول التخزين.

رابعاً : البودرة :
تعتبر من المساحيق الجافة وهي من المواد المطفئة وعبارة عن أملاح كيميائية تم خلطها وتجانسها في المختبرات وظهرت كمادة مطفئة مثلاً بودرة الموينكس التي تعتبر حاليا من أفضل أنواع البودرة الكيميائية والبودرة توجد على عدة أنواع مثل :-
 -1 
بودرو تستعمل ضد الحريق فئة ( ب (
 -2 
بودرة ذات أغراض متعددة لحرائق فئة ( أ ، ب)
 -3 
بودرة تستعمل ضد حرائق فئة ( د (
أنواع البودرة : توجد البودرة على عدة أنواع وذلك حسب لون العنصر المتكونة منه البودرة مثل اللون الوردي ، الأزرق ، الأصفر مثل البودرة الصفراء : لوجود بعض مشتقات الألمنيوم .

خامساً : المواد الهالجونية :
 يدخل تركيب المواد الهالجونية العناصر الهالجونية نسبة لها وهي الفلور ، الكلور ،البروم اليود .
      
وتتكون العناصر الهالجونية من التالي :
 -1 
الفور               -2الكلور                            3- البروم
 -2 
اليود : وهو مادة صلبة سوداء أرجوانية تتحول إلى أبخرة بنفسجية بالتسخين لذلك استعيض بالميثان لأن اليود مادة صلبة وسامة .

كيفية عمل غازات الهالون في إطفاء الحريق كيميائياً وتعريفه :
هو غاز الهالون عبارة عن غاز الميثان المتكون من ذرة كربون وأربع ذرات هيدروجين يحدث تكسير للترابط مابين ذرات الكربون والهيدروجين بأن تحل الفلور أو الكلور أو البروم محل الهيدروجين فتصبح كالتالي وهذا المركب الجديد أثقل من حيث الوزن الذري عن المركب الأول وبالتالي يستقر المركب الجديد على سطح الحريق نتيجة لزيادة الثقل والتي يتبعها زيادة في الترابط والتي تحتاج إلى قوة كبيرة لفك هذا الترابط .

ومن أنواع المواد الهالجونية :
 من أنواع الذي يستخدم لمكافحة الأجهزة الكهربائية الحساسة وحرائق الطائرات: -
 
أ – هالون ( 104 )  ويتكون من كربون تترا كلوريد اسمه التجاري (CTC  ) كان يستعمل في السابق بكثرة لمكافحة الحرائق الكهربائية وبطل استعماله حالياً لكثرة الغازات السامة التي ينتجها إذا تعرض للحرارة .
بهالون ( 1011 ) يتكون منكلور بروموميثان ويرمز له بالرمز (  CB    ) يستعمل الآن في المانيا الاتحادية ضد حرائق فئة( ب ) لاحتوائها على مادة البرومين (  Br2) الذي يقوم بإزالة الأكسجين أو الهيدروجين من النار إضافة إلى قيامها بعمليات خنق الحريق وتبريده في نفس الوقت
كما أن الـ (    BCF   ) لا تسبب صدأ أو تآكل لمعظم أنواع المعادن ولا توصل التيار الكهربائي . كما أنها سريعة الفاعلية ويمكن استعمالها لجميع أنواع الحرائق .درجة تبخره ( 4 مº ) لذلك السائل عند خروجه من الأسطوانة يتحول إلى غاز أو بخار حال خروجه من فوهة الاسطوانة ....

( أعلى الصفحة (

بعض المواد ذات السم الخفي:-

أ - أول أكسيد الكربون
يعتبر غاز أول أكسيد الكربون صاحب الرمز الكيميائي (CO) من الغازات عديمة اللون والطعم والرائحة حيث أنه من الغازات المتعادل كيميائياً كما إنه أخف نسبياً من الهواء وهو غاز قابل للاشتعال حيث يمكن ان  يتحول إلى ثاني أكسيد الكربون. ويتولد غاز أول أكسيد الكربون من الاحتراق غير الكامل للمواد الكربونية، وكذلك يتولد من الاحتراق الداخلي كمحركات السيارات وخاصة عند وجود عيوب أو عدم كفائة هذه بعض الآلات. و يعد غاز أول أكسيد الكربون واحداً من مكونات (غاز الفحم) ويحضر الغاز مخبرياً بفعل حمض الكبريتيك على حمض الفورميك.

طرق التسمم به:
غاز أول أكسيد الكربون مسئول عن العديد من الوفيات سنوياً ، وأكثر هذه الحالات حدوثاً يكون في فصل الشتاء وخاصة ذلك نتيجة التدفئة بالفحم  في غرف قليلة عديمة التهوية ، كما يتسبب غاز أول أكسيد الكربون في وفاة أكثر ضحايا الحرائق وخاصة داخل الأبنية وقبل امتداد النيران إليهم. حيث ان التسمم به لا يصاحبه ألم ، ذلك أن الغاز سرعان ما يسبب حالة فقدان للقدرة على الحركة والنطق سابقة على حالة غيبوبة الوفاة بحيث لا يسمح للشخص بالتصرف من الموقف. وقد يحدث التسمم  بغاز أول أكسيد الكربون بدخان السجائر والتبغ لأنه أحد المكونات الرئيسية  
كيف يتسمم الإنسان بغاز أول أكسيد الكربون :
عند استنشاق غاز أول أكسيد الكربون فإنه يعمل على حرمان خلايا الجسم من الأكسجين، فغاز أول أكسيد الكربون يتحد عند استنشاقه مع هيموجلوبين الدم مكوناً مادة الكاربوكسي هيموجلوبين، وحيث إن كلاً من غازي أول أكسيد الكربون والأكسجين يتحدان بنفس المجموعة الكيميائية على جزيء الهيموجلوبين، فإن الكاربوكسي هيموجلوبين المتكون يكون عاجزاً عن حمل الأكسجين مما  يودي الى حرمان الخلايا من الأكسجين . و يعتمد مدى تشبع الهيموجلوبين بأول أكسيد الكربون على تركيز الغاز في الهواء المستنشق كما يعتمد على وقت التعرض،  وكذلك فإن إحتياج الحسم من الأكسجين يعتمد على نوعية النشاط الذي يبذله الفرد وعلى حاجة أنسجته للأكسجين وأيضاً على تركيز الهيموجلوبين بالدم.

أعراض التسمم:
تتناسب أعراض وعلامات التسمم بغاز أول أكسيد الكربون مع ثلاثة عوامل:
 -1 
كمية الغاز وتركيزه في الهواء المستنشق.
 -2 
مدة التعرض لغاز اول اكسيد الكربون.
 -3 
النشاط المبذول اثناء اشتنشاق الغاز.
حيث تؤدي هذه العوامل الثلاثة إلى حدوث خلل في كمية الكاربوكسي هيموجلوبين الدم وبالتالي ظهور أعراض احتياج الجسم الى  الأكسجين وخاصة الدماغ. فإذا زاد كمية الغاز ومدة التعرض له يشعور الانسان بالصداع المصحوب بالقلق والارتباك والإحساس بالدوار والخلل البصري مع شعور بالغثيان والقيء ويحدث إغماء عند بذل أي مجهود عضلي إضافي في رضل زيادة نسبة تركيز الغاز فان الامر  يتطور الى حالة  الغيبوبة والاختلاجات والفشل التنفسي ومن ثم الوفاة. أما إذا استنشق الشخص تركيزاً عالياً من غاز أول أكسيد الكربون منذ البداية فإن حالة فقدان الشعور والغيبوبة تتم بسرعة دون أي أعراض تمهيدية منذرة. وعند حدوث تسمم متدرج فإن الشخص المسمم بغاز أول أكسيد الكربون يمكنه أن يلحظ فقدان قدرته على بذل أي مجهود مع صعوبة التنفس عند الحركة ثم عند الراحة أيضاً مع إفراز عرق كثير وإحساس بالحمى. ومن الاعراض المصاحبة للتسمم بغاز أول أكسيد الكربون حدوث تضخم بالكبد ومظاهر جلدية وازدياد في عدد كريات الدم البيضاء ونزيف، كما يظهر الجلوكوز والألبومين في البول أحياناً. ومن أخطر أعراض التسمم بهذا الغاز حدوث أديما دماغية وازدياد الضغط الدماغي نتيجة ازدياد نفاذية الشعيرات الدموية الدماغية التي تعاني من النقص الحاد في الأكسجين وتنعكس معاناة عضلة القلب من نقص الأكسجين الواصل إليها على شكل تغيرات في تخطيط كهربية القلب. أما أهم الأعراض المميزة للتسمم بغاز أول أكسيد الكربون فهي تلون الجلد والأغشية المخاطية بلون الأحمر نتيجة للون الكاربوكسي هيموجلوبين الأحمر البراق.

معالجة التسمم:
تتم الحالة الاسافيه للمصاب بتسمم غاز أول أكسيد الكربون على تقديم التنفس الاصطناعي الفعال في وجود أكسجين وفي غياب أي أثر لغاز  أول أكسيد الكربون. ويستخدم لذلك الأكسجين النقي اذا امكن ذلك  حيث يتيح ذلك إحلالا للاكسجين محل غاز  أول أكسيد الكربون ولتخفيف ولو جزئياً من آثار نقص الأكسجين على الأنسجة بذوبان الأكسجين في بلازما الدم، ولهذا الغرض يستخدم الأكسجين المضغوط بضغط فوق جوي في حالات التسمم الخطيرة بهذا الغاز. وقد يكون لنقل الدم أو نقل كريات الدم الحمراء المركزة أثر فعال كخط علاجي في هذا المضمار. ولتقليل احتياج الأنسجة للأكسجين فإن المريض يجب أن يبقى في حالة سكون تام، وقد نلجأ إلى تبريد الجسم للمساهمة في تقليل الاحتياج إلى الأكسجين. وبتقدم العلاج فإن أعراض التسمم تبدأ في الزوال تدريجياً، إلا أنه في حالة حدوث نقص مستمر وشديد في وصول الأكسجين للأنسجة قد تظهر أعراض عصبية كالرعشة والخلل العقلي والسلوك الذهني وقد تظهر تغيرات مجهرية لنقص الأكسجين على كل من أنسجة قشرة الدماغ وعضلة القلب وأعضاء أخرى.

ب- غـاز كبريتيد الهيدروجين
 
يعرف غاز كبريتيد الهيدروجين صاحب الرمز الكيميائي (H2S)أيضاً على أنه " غاز الهيدروجين " لأنه غالباً ما ينبعث من عفن النفايات وله رائحة كريهة  قوية ونفاذة وفي هذه المستويات المرتفعة من الممكن أن يجعلك غاز كبريتيد الهيدروجين مريضاً أو قد يتسبب في قتلك .

 ما هو غاز كبريتيد الهيدروجين ؟
إنه غاز ذو رائحة كريهة وقوية تشبه رائحة البيض الفاسد ليس له لون ويوجد بصورة طبيعية في البيئة وقد يتكون وينبعث حيثما تكون النفايات التي تحتوي على الكبريت. فمخلفات المواشي ومصاريف المياه الخاصة بالإنسان والشاحنات التي تنقل النفايات والمخلفات الكيميائية قد تنبعث منها غاز كبريتيد الهيدروجين وكذلك من الممكن أن يوجد هذا الغاز في المياه الجوفية خصوصاً في الآبار قرب حقول النفط أو الآبار التي تتخلل الصخور الرملية و في مناطق مصافي النفط كذلك من الممكن أن ينبعث الغاز من خلال الصناعات التي ترتكز على مركبات الكبريت .

 كيف التعرض لغاز كيريتيد الهيدروجين ؟
يتم التعرض لهذا الغاز عن  طريق استنشاقه أو حتى عن طريق تعرض الجلد أو العين له ، التعرض لغاز كبريتيد الهيدروجين قد يحدث في المنزل أو في مكان العمل ، و في المنزل قد يحدث التعرض له عن طريق المجاري التى تحتوي على غاز كبريتيد الهيدروجين فلهذ الغاز خصائص رائحة " البيض الفاسدة " وهي رائحة كريهة  وبالتالي فإن اكثر الذين يعملون في مجال المواشي ومعالجة الصرف الصحي ومصافي النفط والشركات الكيميائيه قد يكونون عرضة لغاز كبريتيد الهيدروجين في مجال عملهم .

 مدى تأثيره على صحة الانسان ؟
قد تشم رائحة غـاز كبريتيد الهيدروجيـن علـى مستوى صغيره جداً في مكان  كبير ملئ بالهواء والتعرض للمستويات الأعلى من غاز كبريتيد الهيدروجين قد يؤدي إلى تهيج العين والأنف والرئة . وبالرغم من أن لغاز كبريتيد الهيدروجين رائحة كريهة قوية بالنسبة لحاسة الشم وبالتالى يودي ال الحساسيه  والتهيج للعين والدوار والكحة وكذلك الصداع و قد يكون قاتلا وبسرعة ، فالوفيات تحدث عندما يدخل الناس إلى الأماكن سيئة التهوية مثل أنظمة الصرف الصحي والآبار العميقة وصهاريج السوائل الجوفية وهذا الغاز أثقل من الهواء لذا يعتبر تركيزه أعلى بالقرب من سطح ارض هذه الأماكن .
وقد وجدت أن  مشاكل الجهاز العصبي طويلة الأمد في الناس الذين تعرضوا للغاز على المدى القصير ولكن عند مستويات مرتفعة كذلك تم رصد بعض إصابات القلب في مثل هذه الحالات .

كيفية المحافضة من غاز كبريتيد الهيدروجين
 -1التأكد من أن أنابيب الصرف الصحي تم تركيبها وصيانتها بشكل سليم .
 -2
عن طريق تحديد المصدر ومن ثم إزالته وخاص في اعمال السباكة
 -3
زيادة التهوية والتكييف في المناطق التي تعاني من المشكلة قد تقلل مؤقتـا من التعرض لهذا الغاز
 -4
يجب أن تتبع لإرشادات التي  تحد من التعرض للكيماويات مثل غاز كبريتيد الهيدروجين .

( أعلى الصفحة (