أمير المدينة يُدشن ملتقى مديري الدفاع المدني


26/07/1439
دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة ، اليوم ملتقى مديري الدفاع المدني بالمناطق 1439هـ ، الذي تنظمه المديرية العامة للدفاع المدني بالمدينة المنورة تحت شعار " التحديات الميدانية.. الواقع والطموح" بحضور معالي مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو ، وعدد من القيادات .
وأكد الفريق سليمان العمرو ، أن الملتقى يأتي في إطار حرص المديرية العامة للدفاع المدني على تنفيذ الملتقيات وورش العمل والندوات المختلفة لمنسوبي الجهاز بالشراكة مع الجهات الأكاديمية والعلمية والقطاعات ذات العلاقة، لرفع مستوى الأداء لدى منسوبي القطاع, وزيادة مهاراتهم ومواكبة الطلب المتنامي لخدمات الدفاع المدني المختلفة بما يتماشى مع متطلبات العصر.
وقال : إن جهاز الدفاع المدني يتطلع من خلال هذا الملتقى إلى مواكبة طبيعة المستجدات التطويرية وتحقيق أهدافه الأساسية التي تعنى بها المديرية العامة ومديريات المناطق والمتمثلة في تحقيق رؤية الجهاز والريادة في مجال سلامة الأرواح والممتلكات، مبيناً أن مديريات الدفاع المدني بالمناطق تسهم في تحقيق هذه الرؤية وفق آلية عملية يتم التحاور حولها بين القيادات الإشرافية بالمديرية العامة وقادة الدفاع المدني بالمناطق من أجل تحقيق متطلبات برنامج التحول الوطني 2020 والرؤية الوطنية 2030 في جانبي الأمن والسلامة، وحماية للأرواح والممتلكات والمكتسبات الوطنية بوجه عام ومجال خدمة ضيوف الرحمن بوجه خاص.
وأضاف معاليه:" إيماناً منا بأن مؤشرات الأداء تعد بمثابة إستراتيجية لتحقيق الأهداف والنتائج، ومؤشر معدل رفع الأداء، فقد حرص الدفاع المدني على وضعها ضمن أساسيات العمل، لمعرفة مدى إنجاز الخطط والنتائج التي تم تحقيقها، لتكون دليلا لنا على تقييم التقدم المتحقق تجاه أهدافنا، كما نحرص على تحديث تلك المؤشرات بانتظام، مع مراعاة أن تكون مباشرة، وموضوعية، وعملية وملائمة".
وذكر معاليه أن أهم خصائص مؤشرات الأداء، تقوم بقياس طرق أداء الإدارات والمراكز لأعمالها من أجل التوصية بإتباع أفضلها، وتهتم المؤشرات بتقسيم العمل إلى عناصره المختلفة وخطواته المتبعة من أجل تطويرها بشكل دائم، كما تهتم المؤشرات بدراسة ظروف العمل وأثرها على الوقت.
وبين الفريق سليمان العمرو، أن الملتقى سيعرض تجربة لإدارة حادث عملياتي بطريقة نوعية من حيث تحقيق الهدف بأقل جهد وتكلفة ووقت، مما يعكس انطباعاً إيجابياً عن جهاز الدفاع المدني من خلال تبنيه مبادرات وحلول تسهم في تطوير الأداء.
كما أعرب عن شكره لسمو أمير منطقة المدينة المنورة على مايحظى به قطاع الدفاع المديني بالمنطقة من دعم واهتمام لامحدود من قبل سموه أسهم في تحقيق أهداف القطاع في حماية وسلامة الأرواح والممتلكات.